المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما أصابك لم يكن ليخطئك


المستشاره
05-10-2010, 03:44 AM
يستمد المؤمن قوته من القدر الذي يؤمن فه، فهو يعلم أن ما أصابه من مصيبة فبإذن الله، وأن الإنس والجن لو اجتمعوا على أن ينفعوه بشيء لم ينفعوه إلا بشيء قد كتبه الله له، ولو اجتمعوا على أن يضروه بشيء، لم يضروه إلا بشيء قد كتبه الله عليه. (قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلْ الْمُؤْمِنُونَ) (التوبة:51).
المؤمن يعتقد أن رزقه مقسوم، وأجله محدود، لا يستطيع أحد أن يحول بينه وبين ما قسم الله له من رزق، ولا أن ينتقص ما كتب الله له من أجل، وهذه العقيدة تُعطيه ثقة لا حدود لها، وقوة لا تقهرها قوة بشر، وقد كان الرجل يذهب إلى الميدان مجاهدًا في سبيل الله فيعترض سبيله المثبطون، ويخوفونه من ترك أولاده. فيقول: علينا أن نطيعه تعالى كما أمرنا، وعليه أن يرزقنا كما وعدنا.
وكان المعوقون والمخذلون يذهبون إلى المرأة فيثيرون مخاوفها على رزقها ورزق عيالها إذا ذهب زوجها إلى الجهاد، فتجيبهم في ثقة واطمئنان: زوجي عرفته أكالاً ولم أعرفه رزاقًا، فإن ذهب الأكال فقد بقى الرزاق !!

وكان علي بن أبي طالب يخوض المعامع وهو يقول:

أي يومي من الموت أفر؟

يوم لا يقدر أم يوم قدر؟

يوم لا يقدر لا أحذره

ومن المقدور لا ينجي الحذر

والاعتقاد بالقضاء والقدر يتبعه صفة الجرأة والإقدام، وخلق الشجاعة والبسالة يبعث على اقتحام المهالك التي توجف لها قلوب الأسود، وتنشق منها مرائر النمور، هذا الاعتقاد يطبع الأنفس على الثبات، واحتمال المكاره، ومقارعة الأهوال، ويحليها بحلل الجود والسخاء، ويدعوها إلى الخروج عن كل ما يعز عليها، بل يحملها على بذل الأرواح، والتخلي عن نضرة الحياة... كل هذا في سبيل الحق الذي قد دعاها للاعتقاد بهذه العقيدة.
الذي يعتقد بأن الأجل محدود، والرزق مكفول، والأشياء بيد الله، يصرفها كيف يشاء، كيف يرهب الموت في الدفاع عن حقه، وإعلاء كلمة أمته أو ملته، والقيام بما فرض الله عليه من ذلك؟.
اندفع المسلمون في أول نشأتهم إلى الممالك والأقطار يفتحونها ويتسلطون عليها، فأدهشوا العقول، وحيروا الألباب بما دوخوا الأمم، وقهروا الدول، وامتدت سلطتهم من جبال بيرينيه - الفاصلة بين أسبانيا وفرنسا، إلى جدار الصين، مع قلة عدتهم وعددهم، وعدم اعتيادهم على الأهوية المختلفة، وطبائع الأقطار المتنوعة. أرغموا الملوك، وأذلوا القياصرة والأكاسرة، في مدة لا تتجاوز ثمانين سنة، إن هذا ليعد من خوارق العادات وعظائم المعجزات.
دمروا بلادًا ودكوا أطوادًا، ورفعوا فوق الأرض أرضًا ثانية من القسط، وطبقة أخرى من النفع، وسحقوا رءوس الجبال تحت حوافر جيادهم.

وما كان قائدهم وسائقهم إلى جميع هذا إلا الاعتقاد بالقضاء والقدر.
هذا الاعتقاد هو الذي ثبتت به أقدام بعض الأعداد القليلة منهم أمام جيوش يغص بها الفضاء ويضيق بها بسيط الغبراء، فكشفوهم عن مواقعهم، وردوهم على أعقابهم "
نشر بمعرفة : المنار الإسلامي
دعواتكم لي

المستشاره.....غير...
لا تنسوا التقيم :rolleyes:

كحل الورق
05-10-2010, 03:58 AM
المستشآره


يعطيك ربي العآفيه ع الطرح الحلوو .. ^_^


تحيتي

الجرح الاليم
05-10-2010, 04:04 AM
موضوع جميل جدا

كلنا مؤمنين بالقضاء والقدر خيره وشره

فنحن نعلم بان الله اذا احب عبد ابتلاه فنحن صابرين وشاكرين لله جل علاه

وقد كان قدوتنا امير المؤمنين علي بن ابي طالب كرم الله وجهه




اذكر مره قراءة لاحد الفلاسفه حكمه << اتوقع انها تهمك

الحياه مغامره ... فاز بها من كان جسورا



المستشاره

اساء الله لك الهدايه والصلاح وفقك الله

مراح ننساك من التقيم :d

حي السفارات
05-10-2010, 04:04 AM
ربي يجزاك خير اختي ويرزقك الجنه

الحب العفيف
05-10-2010, 04:25 AM
المستشآره ..موضوع مثل كذآ ولايُقيم ..ذنب لايغتفر ..طرح رآئع ..وكلام يبحر فيه القآرئ لأمه مجيده أدهشت آلعآلم
بعدلها ووفائها واخلاقها ..ادري خرجت خآرج الموضوع ولكن سوف انصف الموضوع بكل جوانبه ..
يستآهل التقييم ..

بسمة خجل
05-10-2010, 05:27 AM
جزاك الله خير وجعلها في ميزان حسناتك

المستشاره
06-10-2010, 03:26 AM
المستشآره


يعطيك ربي العآفيه ع الطرح الحلوو .. ^_^


تحيتي


الله يحلي أيامك على مرورك المعطر برائحة الخزامئ:w
دعواتكم لي
المستشاره.....غير...

ولد مكة مكاوي
06-10-2010, 05:41 AM
بارك الله فيك
بالتوفيق للجميع

مـسّـگ ●~
06-10-2010, 05:50 AM
جزآك الله خيرَ
اطنخ تقيمَ ، تستآهلين كل الطيبَ
بوركتي ~

لؤلؤه المدينه
06-10-2010, 06:23 AM
لا ننسى بان لايمان بالقضاء والقدر هو ركن من اركان الأيمان
وان الله قد كتب ذالك بالوح المحفوظ وكتب على جبين كل انسان رزقه وعمله وماله وشقي او سعيد
للهم اجعلنا من السعداء ورزقنا العمل الصالح جزاك الله خير موضوع يستحق التقييم

المستشاره
07-10-2010, 04:46 AM
موضوع جميل جدا

كلنا مؤمنين بالقضاء والقدر خيره وشره

فنحن نعلم بان الله اذا احب عبد ابتلاه فنحن صابرين وشاكرين لله جل علاه

وقد كان قدوتنا امير المؤمنين علي بن ابي طالب كرم الله وجهه




اذكر مره قراءة لاحد الفلاسفه حكمه << اتوقع انها تهمك

الحياه مغامره ... فاز بها من كان جسورا



المستشاره

اساء الله لك الهدايه والصلاح وفقك الله

مراح ننساك من التقيم :d


شكراً لممرور في متصفحي
دعواتكم لي
المستشاره.....غير...
:tsfiq::tsfiq::tsfiq:

المستشاره
07-10-2010, 04:50 AM
ربي يجزاك خير اختي ويرزقك الجنه

آآآآآآآآآآآمين

يارب ويرزقك من حيث لا تحتسب

دعواتكم لي

المستشاره.....غير...
:):):)

المستشاره
10-05-2011, 11:21 PM
:w:w:w:w:w

حائر الدمعة
10-05-2011, 11:36 PM
جزااك الله خيييير وجعلها في موازين حسنااااااااتك


مشكوررره ع الطرح الجميييييل